.

.
موقع شامل لكل مجالات الحياة

Saturday, October 31, 2015

منظمة الصحة العالمية - تم فهمنا بشكل خاطئ - تناول اللحوم الحمراء ليس بالضرورة يشكل خطر الإصابة بالسرطان

إعداد وترجمة : نصر نصر الدين - سلام بي سي 31.10.2015



قبل بضعة أيام أعلنت منظمة الصحة العالمية تقريراً أن أبحاث أجريت وأثبتت أن تناول كمية 50 غرام أو أكثر يومياً من اللحوم الحمراء المصنَّعة يزيد نسبةالإصابة بسرطان القولون بنسبة 18% . وهذا الخبر كان له صدى كبير في كل أنحاء العالم وبعض الدول أعلنت حالة من الرعب بين الممواطنين والحكومات .
لذلك سارعت منظمة الغذاء العالمية اليوم 31.10.2015 للإعلان بأنه تم فهم تقريرها بشكل خاطئ وأنه ليس من الضرورة الامتناع من استهلاك اللحوم الحمراء المصنعة كلياً بل مفضل التقليل من الكمية اليومية المتناولة .

مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا تقول إن هناك أسبابا لخفض استهلاك اللحوم الحمراء والمصنعة وليس التوقف عن تناولها تماماً


تشير التقديرات إلى أن 34 ألف شخص يتوفون من السرطان سنويا وقد يعزى السبب في ذلك إلى الأنظمة الغذائية التي تحتوي على كميات كبيرة من اللحوم المصنعة.

وفي مقابل هذا، هناك مليون شخص يتوفون من السرطان الناجم عن التدخين، و600 ألف من السرطان الناجم عن تناول المشروبات الكحولية كل عام.

وتتمتع اللحوم الحمراء بالفعل بقيمة غذائية أيضا، وهي مصدر رئيسي للحديد والزنك وفيتامين بي 12.

لكن منظمة الصحة العالمية أكدت عدم وجود أدلة كبيرة على أن تناول 100 غرام من اللحوم الحمراء يوميا يزيد من خطورة الإصابة بالسرطان بنسبة 17 في المئة.

وأكدت المنظمة على أهمية نتائجها في مساعدة الدول على تقديم إرشادات غذائية متزنة.


ضرر محدود

وقال البروفيسور تيم كي من مؤسسة الأبحاث في بريطانيا والأستاذ بجامعة أوكسفورد: "هذا القرار لا يعني أنه ينبغي عليك التوقف عن تناول أي لحوم حمراء أو مصنعة، لكن إذا كنت تتناول الكثير منها، فإنك قد تكون بحاجة للنظر في التقليل من تناولها.

وأضاف: "تناول شطيرة من لحم الخنزير المقدد من حين لآخر لن يسبب ضررا كبيرا، فتناول الغذاء الصحي يتعلق تماما بالاعتدال" في تناول الطعام.

وانتقدت الشركات المصنعة للحوم التقرير قائلة إنه ينظر فقط في أضرار نظرية.

وقالت الهيئة الاستشارية للحوم، التي أسسها العاملون في بيع وتصنيع اللحوم، إن "تجنب اللحوم الحمراء في النظام الغذائي لا يمثل استراتيجية وقائية ضد السرطان"، وأكدت أنه يجب التركيز على المشروبات الكحولية والتدخين ووزن الجسم كعوامل مؤثرة في الإصابة بالسرطان.


إليكم بعض اللحوم التي لا تشكل خطر كبير على صحتنا بل من المفضل تناولها وتلك التي من المفضل التقليل من تناولها:

لحوم مفضل تناولها :

أسماك طازجة , دجاج طازج , سينتا فيليه , كرات اللحمة المصنعة بيتياً ..

لحوم مفضل التخفيف من تناولها:

باستيرما , مارتديلا , سجق (نقانق) , همبرغر مصنع ...
Loading...
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...