.

.
موقع شامل لكل مجالات الحياة

Sunday, June 11, 2017

لقاء الشاعرة الفلسطينية رحاب كنعان بابنتها الناجية من مجزرة صبرا وشاتيلا بعد 37 عام .

رحاب كنعان شاعرة فلسطينية من مواليد بيروت عام 1959، كانت تظهر على الفضائيات العربية لقراءة شعرها الوطني عن فلسطين والانتفاضة ، فقدت54 شخصا من عائلتها في مجزرة صبرا وشاتيلا بلبنان وشاء الله تعالى أن تنجو طفلتها الصغيرة وإسمها ميمنة ذات الثماني سنوات من المجزرة حيث قام أحد جيرانها بتربيتها في أحد مخيمات لبنان إلى أن كبرت ولم تعلم الأم أن ابنتها قد نجت من المذبحة ولم يعلم أحد أن الأم نجت أيضا . من لبنان سافرت الأم الشاعرة إلى تونس وتزوجت هناك وبقيت لمدة 15 سنة ولم تسمح لها السلطات اللبنانية بالعودة لزيارة لبنان . في بداية الانتفاضة الفلسطينية الثانية كانت الخنساء تظهر على الفضائية الفلسطينية لقراءة بعض من شعرها الوطني، فشاهدها احد جيرانها ايام مجزرة صبرا وشاتيلا فعرفها من الاسم بعدما ظن الكل انها ماتت ، وأخبر إبنتها ميمنة أن أمها على قيد الحياة ، فذابت إبنتها من الفرح عرفت بالقصة قناة أبو ظبي وقاموا بترتيب لقاء للأم مع ابنتها دون معرفة الأم وكان هذا اللقاء المؤثر بين الأم وابنتها ... (منقول)

مذبحة صبرا وشاتيلا هي مذبحة نفذت في مخيمي صبرا وشاتيلا لللاجئين الفلسطينيين في 16 أيلول 1982

Loading...
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...